متابعة

أكدت مصادر مقربة من عائلة إكرام بوعبيد، المعروفة بأصغر رئيس جماعة بالمغرب، أن هذه الأخيرة قد قامت بمقاضاة زوجة رئيس جماعة الفضالات التي كانت وراء اعتقالها قبل بضعة أسابيع بتهمة الخيانة الزوجية.

وحسب ذات المصادر، فإن إكرام رفضت كل محاولات ثنيها عن اللجوء إلى القضاء مؤكدة تشبثها بإعادة الاعتبار لنفسها وعائلتها خاصة وأن القضية التي اتهمت بها مرتبطة بسمعتها وشرفها.

للإشارة فإن إكرام كانت قد تعرضت لاعتداء بالضرب من طرف زوجة الرئيس التي اتهمت بربط علاقة غير شرعية معه، وهو الاعتداء الذي وثق بالفيديو.