متابعة

سيبقى رئيس كاتالونيا المقال كارليس بوتشيمون في الحجز الاحترازي في ألمانيا المدة التي تحتاجها المحكمة لتقرر بشأن تسليمه إلى اسبانيا التي تتهمه ب”التمرد”، وفق ما أكدت المحكمة المختصة اليوم الاثنين.

وقالت محكمة كييل في شمال المانيا انه “سيبقى موقوفا إلى حين اتخاذ قرار بشأن إجراء التسليم”، موضحة ان القرار غير قابل للاستئناف.

وأدى توقيف بوتشيمون المفاجىء الى صدامات بين ناشطين كاتالونيين يطالبون بالاستقلال والشرطة امس الأحد في برشلونة. ومثل بوتشيمون اليوم امام محكمة مدينة نيومونستر، حيث احتجز بموجب مذكرة التوقيف الأوروبية الصادرة عن اسبانيا.

وأمام القضاء الألماني فترة 60 يوما لاتخاذ القرار، واكتفت المتحدثة باسم النيابة الالمانية فيبكي هزلفنر بالقول إن ذلك “لن يحدث هذا الأسبوع”.