سارة الطالبي

كشفت مسؤولة حكومية إسبانية أن الحكومة المغربية قبلت بالمقترح الإسباني القاضي بترحيل القاصرين المغاربة غير المرافقين الذين وصلوا إلى إسبانيا بطريقة غير شرعية، مقدمة شرطا وحيدا لتنفيذ المقترح الذي طالما أصرت عليه الحكومة الإسبانية.وقالت سكرتيرة الدولة الملكلفة بالأمن في الحكومة الإسبانية “أنا بوتيلا”، في ندوة صحافية لها أجرتها خلال زيارتها لمدينة مليلية المحتلة، أمس الخميس،نقلتها وكالة “أوروبا بريس”، إن المغرب أعرب عن رغبته في استعادة قاصريه غير المرافقين من إسبانيا، بشرط التمكن من تحديد هوياتهم قصد التمكن من إعادتهم إلى عائلاتهم.وأوضحت المسؤولة الإسبانية أنها اجتمعت مع المسؤولين المغاربة قبل أسبوعين في مدينة الصويرة، في إطار المجموعة الدائمة المغربية الإسبانية المكلفة بالهجرة، حيث عبر لها المسؤولون المغاربة عن قبول الحكومة بترحيل القاصرين المغاربة من إسبانيا لإعادة إدماجهم في وسطهم الأسري بالمغرب.المسؤولة الإسبانية زارت المعبر بين المدينة المحتلة ومنطقة بني انصار، وأقرت بأن المنطقة تعرف لحظات ضغط استثنائية في ملف الهجرة، مشيرة إلى أن بلدها عرف خلال الصيف الماضي وصول ضعف أعداد المهاجرين السريين مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.