متابعة

تمكنت شرطة ميناء الميريا في وقت مبكر من صباح الجمعة الماضي، من توقيف مهاجر مغربي، حاول تهريب 320 كبسولة من مخدر الشيرا ملفوفة على جسمه.

وافادت مصادر من الحرس المدني، ان الموقوف البالغ من العمر 41 سنة، يقيم في مدينة “الهاما دي مورسيا”، ووجهت له تهمة الاضرار بالصحة العام وفقا للقانون الجنائي الاسباني.

وحسب ذات المصدر فان المشتبه فيه، جرى اعتقاله بعد ان ظهرت عليه علامات التوتر اثناء نزوله من باخرة قادمة من الناظور، حيث ضبط مع بعد تفتيشه 320 كبسولة من الحشيش، ملفوقة على ساقيه وبطنه بطريقة احترافية.

وقد جرى توقيف المعني بالامر، ووضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل عرضه على انظار الادعاء العام، الذي ووجه له تهمة الاضرار بالصحة العامة.