متابعة

قام الحرس المدني ، في إطار عملية اطلق عليها “كارسانا” ، بتفكيك شبكة إجرامية مهمة متخصصة لتهريب عن طريق البحر ، كميات كبيرة من الحشيش من المغرب الى اسبانيا.

واعتبرت هذه العملية واحدة من أهم العمليات التي تستهدف والبنية التحتية للاتجار الدولي بالمخدرات، التي تنفذها السلطات الاسبانية.

وانطلق العملية منذ بداية السنة بعد المعلومات التي حصل عليها ضباط الحرس المدني حول الطرق والإجراءات الجديدة التي يستخدمها تجار المخدرات ، نتيجة لضغط الشرطة الذي تمارسه في منطقة جبل طارق.

وكشفت التحريات ان هذه المنظمة الإجرامية كانت تقيم منصة للقوارب السريعة في البحر بجانب جزر “شافارينا” قرب اقليم الناظور، وكانت مهمتها توفير الوقود والمخدرات في أعالي البحار لمختلف المنظمات الموجودة في اسبانيا.