متابعة

تعرض شاب اسباني لاعتداء وحشي من قبل مجموعة من 20 شابا قيل انهم من اصل مغربي، بعد انتهاء فلة موسيقية في بالما دي مايروكا في اسبانيا.

وأفادت مصادر محلية ان الحادثة بدأت حوالي الساعة الثانية ليلا عندما انتهت حفلة موسيقية في منطقة “كان باستيا” السياحية، حيث شرعت مجموعة مكونة من حوالي 20 قاصرا، بمضايقة الفتاة، وسحبها من شعرها ولمسها معانقتها.

وتمكنت الفتاة من الهرب من قبضة المعتدين، واتصلت بشقيقها لاخباره بما حدث، حيث قدم الى المكان للدفاع عن أخته، الا ان المجموعة انهالت عليه بالضرب المبرح، وتسببت بإصابات متفاوتة الخطورة، كما قامت بمطاردته وتم القبض عليه وسرقة ما كان بحوزته.

وتمكنت الشرطة من تحديد هوية 7 معتدين، من خلال شريط فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما يجر البحث عن باقي المتورطين.