متابعة

اصدر القضاء الالماني مذكرة بحث دولية، لاعتقال شاب ينحدر من مليلية المحتلة ، للاشتباه في قيامه بدهس شرطي عمدا، ليلة رأس السنة بمدينة دوزلدورف.

وكشفت مصادر مطلعة، ان المتهم علي موحند عبد الرحمان البالغ من العمر 22 سنة، يعتقد انه هرب الى مدينة الناظور، للاختباء عند اقاربه بعد ان تسبب للشرطي في جروح خطيرة، بعد ان دهسه بسيارته.

وكان القضاء الالماني قد اصدر مذكرة بحث اوروبية فقط، لكون المشتبه فيه يحمل الجنسية الاسبانية، الا انه وسعها بعد فشل الشرطة الاوروبية في اعتقاله رغم الابحاث الحثيثة التي اجريت في الموضوع خاصة بمدينة مليلية المحتلة.

وتعود تفاصيل الجريمة الى ليلة راس السنة الميلادية، حين دخل المشتبه به في شجار رفقة شقيه داخل ملهى ليلي، حيث تدخلت الشرطة لطرده من المكان، الا انه عاد بسيارة من نوع “بي ام دابليو” فدهس شرطي مرتين، مما تسبب له في اصابات خطيرة مازال يعاني من عواقبها لحدود الان.

وعثرت الشرطة الالمانية على السيارة التي استعملت في الجريمة، بعد ساعات قليلة قرب مطار فرانكفورت، حيث تشتبه الشرطة انه فر الى مدينة مليلية مسقط راسه، قبل الدخول الى مدينة الناظور حيث يوجد بعض من افراد عائلته.