متابعة

خلال مباراة النجم الساحلي التونسي وضيفه الرجاء الرياضي، التي جمعتهما أمس السبت (8 فبراير) في سوسة، ضمن إياب دور الثمانية لمسابقة كأس العرب، شدت الجماهير الرجاوية الأنظار بأدائها أغنيتهم “في بلادي ظلموني”.
وفي لقطة مميزة ونادرة في ملاعب كرة القدم، لم يتوان رجال شرطة تونسيون، المكلفون بتأمين المباراة ومكافحة الشغب، في إخراج هواتفهم وتوثيق لحظات ترديد مشجعي الرجاء لأغنيتهم المشهورة.
وانتشرت فيديوهات على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر مجموعة من رجال الشرطة وهم يصورون بهواتفهم “لوحة” الجمهور الرجاوي.
يذكر أن المباراة التي جمعت الرجاء والنجم الساحلي انتهت بفوز “النسور” بهدف دون رد، إلا أن هذا الهدف لم يكن كافيا للتأهل إلى الدور المقبل، بعد الخسارة التي مني بها الفريق في الذهاب في عقر داره بهدفين دون رد.