ريف دييا : و م ع

حذرت المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية لجهة طنجة – تطوان – الحسيمة من استهلاك زيوت غذائية مجهولة المصدر، تباع بمجموعة من المحلات التجارية ونقط البيع بأقاليم الجهة.

وأوضحت المديرية، في بلاغ توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الثلاثاء، أن هاته الزيوت معبأة في قوارير بلاستيكية من حجم 1 ليتر و4.75 ليتر محكمة الإغلاق، وعليها ملصق مكتوب باللغة الإسبانية يتضمن بيانات مغلوطة لا تمت بصلة لتركيبتها الحقيقية.

وأضافت أن ملصق القوارير، التي تسوق بأسماء تجارية من بينها “أسايتي ديل ريف” و “ألكيريا صفرا”، يضم صورة بها أغصان وحبات الزيتون، بينما مكونات السائل يضم زيوتا مكررة، منها زيت عباد الشمس وفول الصويا والذرة مع العنب، مشيرة إلى أن الأمر يتعلق بعملية “خداع للمستهلك بشأن طبيعة المنتوج”.

وأكدت أن التحاليل المخبرية التي أجريت على عينات من المادة أثبتت أن المنتوج عبارة عن مزيج من زيت الزيتون وزيوت نباتية أخرى، وهو “فعل مجرم قانونيا لأنه يعتبر تزييفا للمنتوج”، موضحة أن المكتب الوطني للسلامة الصحية سيقوم باتخاذ كافة التدابير الوقائية والقانونية اللازمة في حق مروجي هذه المادة ومنع تسويقها.

ونصحت المديرية بشراء زيوت مصنعة وطنيا ومعبأة ، وتحمل كافة البيانات الإلزامية قانونيا، خاصة رقم الترخيص الصحي الذي يمنحه المكتب للوحدات المرخصة على المستوى الصحي، والتي يعترف بإنتاجها للزيوت في ظروف صحية سليمة وخاضعة لمراقبة دورية لمصالح المكتب، أو زيوت مستوردة تحمل باللغة العربية بيانات العنونة بما فيها اسم وعنوان المستورد.

وخلصت المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية إلى التذكير بضرورة اجتناب التزود بكافة المنتجات الغذائية المجهولة المصدر، والتي من شأنها أن تشكل خطرا على صحة المستهلك.