متابعة

أقدمت السلطات الإسبانية ظهيرة اليوم الجمعة 25 ماي الجاري، من إغلاق المعبر الحدودي فرخانة، على جميع المواطنين الراغبين في الدخول إلى مدينة مليلية المحتلة.

وتسبب هذا الأمر في إزدحام شديد أما المعبر، حيث بقيت السيارات هناك لأزيد من ساعتين ما جعل المواطنون يعبرون عن غضبهم تجاه هذه المعاملة.

جدير بالذكر أنه وبداية الأسبوع الجاري عرفت مدينة مليلية المحتلة إحتجاجات واسعة من طرف التجار، والذين طالبو بتسهيل العبور بعد أن عرفت نشاطهم الإقتصادي تراجعا كبيرا.