متابعة

كشفت الشرطة الهولندية عن فيديو لكاميرا مراقبة، يظهر المتهم الرئيسي في عملية تصفية شاب من اصل مغربي الاسبوع الماضي، بالعاصمة امستردام بعد تلقيه عدة رصاصات من سلاح ناري.

ويظهر الفيديو المشتبه فيه البالغ من العمر 41 سنة، وهو يلج داخل مبنى ويحمل في خصره سلاح ناري، قبل ان يخرج مسرعا ويمتطي سيارة سوداء اللون من نوع “سيات” ويهرب بسرعة.

وقد تمكنت الشرطة من اعتقاله يوم الجمعة الماضي، كما اعتقلت ثلاثة اشخاص اخرين يشتبه في مشاركتهم في عملية تصفية الضيحة رضوان البقالي وهو شقيق شاهد قدم معطيات ثمينة للقضاء حول عصابات المخدرات المتورطة في عمليات التصفية التي تعرفها هولندا وبلجيكا منذ سنة 2012، وراح ضحيتها العشرات من الشبان اغلبهم من اصل مغربي.

ونشرت الشرطة شريط الفيديو المتعلق بالمشتبه فيه الرئيسي في الجريمة والمدعو “شورنداي . س”، لعلها تحصل على المزيد من المعلومات حول الجاني، وكذا حول مكان اخفاءه الملابس التي ارتكب بها الجريمة حسب ما علمته شبكة دليل الريف.

وحسب افادت مصادر مقربة من التحقيقات فان المسدس الذي ارتكب به المشتبه به الرئيسي الجريمة، كان عليه اثار حمض نووي تعود لشخص يبلغ من العمر 31 سنة، واخر 34 سنة، وقد جرى اعتقالهما يوم السبت الماضي.

وقد خصص المدعي العام مكافأة قدرها 20 الف دولار لمن يدلي بمعلومات تودي الى القاء القبض على متورطين اخرين في جريمة القتل، التي راح ضحيتها رضوان البقالي الذي يشهد له الجميع انه ليس له اية علاقة مع عصابات المخدرات، وراح ضحية تصفية حسابات مع شقيقه الذي فضح اعضاء العصابات المتورطة في حرب التصفيات امام القضاء.