ريف دييا: متابعة

خرج رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، عن صمته بخصوص حملة المقاطعة التي أطلقها نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي ضد منتجات ثلاث شركات مغربية ، وهي (حليب سنطرال، محروقات افريقيا و ماء سيدي علي).

ونقلت وسائل الإعلام تصريحا عن رئيس الحكومة عقب لقاء ثنائي جمع أمس الإثنين، بين حزبي العدالة والتنمية والتقدم والإشتراكية، قال فيه “هذه الاتهامات لا نعرف من يطلقها لذلك نحن لن نجيب عن المجهولين”.

وتابع العثماني “ما نفكر فيه هو مصير بضعة آلاف من العمال، و120 ألف فلاح، 80 في مئة منهم فلاحون صغار يزودون هذه المؤسسة بالحليب”.

وأضاف “نفكر في وسائل دعمهم في هذه المرحلة التي ستكون صعبة في المستقبل