ريف دييا : الحسين طهرية

انتشلت عناصر الوقاية المدنية عشية اليوم الخميس 10 ماي 2018 الجاري جثة لإمرأة مجهولة من بئر مهجور بعمق 30 متر ، وبه حوالي 3 أمتار من الماء. ولا يرتفع علو فمه كثيرا عن سطح الأرض ، بدوار اموحاي جماعة بني شيكر ،

وحسب شهود عيان فإن حارس احدى المقالع المتواجد بالقرب من البئر هو من عثر على جثة الهالكة ، بعدما لاحظ وجود رائحة كريهة تنبعث من بالبئر عندما كان يتجول بالقرب منه مما اضطره إلى إبلاغ رجال الدرك

ومباشرة بعد اخطاره ، انتقل قائد مركز الدرك الملكي ببني شيكر الى عين المكان رفقة فرقة من مصلحة التشخيص القضائي التابعة للدرك الملكي وعناصر الوقاية المدنية التي تكلفت بانتشال الجثة التي كانت في حالة جد متحللة ويحتمل أنها ظلت في قعر البئر لنحو أسبوع أو أكثر.. قبل أن يتمّ نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الحسني بالناظور، في أفق إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة ، فيما فتحت مصالح الدرك تحقيقا حول ملابسات الموضوع للتأكد إن كان الأمر يتعلق بجريمة أم بحالة انتحار ام بحادث عرضي

وتبقى مثل هذه الآبار المهجورة مصيدة حقيقية لأرواح الساكنة وخاصة الاطفال في ظل جهل اماكنها ، فحتى التي تعرضت للردم فمعظمها تم بطريقة عشوائية مما يستدعي على السلطات المحلية إعادة ردمها بطريقة تحافظ على سلامة الساكنة.