متابعة

تلقى القائمون على الملف الأمريكي المشترك صدمة قوية بعدما أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن كون تصريحات “ترامب” وقراراته الأخيرة ستضر كثيرا بترشيحم لاحتضان كأس العالم 2026.

إنفانتينو وحسب ما جاء في وسائل إعلام مكسيكية نبه مسؤولي الولايات المتحدة والمكسيك وكندا إلى خطورة قرارات ترامب خاصة تلك المتعلق بالهجرة ومراقبة الحدود مع المكسيك، مؤكدا لهم أن عواقبها ستكون وخيمة عندما يأتي موعد التصويت خلال مؤتمر الفيفا في 13 من يونيو القادم.

للإشارة فإن مسؤولي الملف الأمريكي المشترك واثقون من قدرة المغرب على استمالة غالبية أصوات الاتحادات المنضوية في الفيفا، وبالتالي فإن الحل الوحيد المتبقي لديهم لنيل شرف التنظيم هو إقصاء الملف المغربي من طرف اللجنة التقنية.