متابعة

اعلنت كتابة الدولة المكلفة بالتعليم العالي والبحث العلمي، عن صفقة لفائدة المهندسين المعمارين من اجل انجاز تصميم معماري وتتبع اشغال توسيع الكلية المتعددة التخصصات بالناظور، التي رصد لها ميزانية تقديرية بلغت 50 مليون درهما.

وافاد تقرير لجامعة محمد الاول ان هذه الكلية شيدت في البداية لاستعاب 5000 طالبا، الا ان عددهم ارتفع الى حدود هذه السنة الى حوالي 15000 طالبا وطالبة، وهو ما يشكل ثلاثة اضعاف الطاقة الاستعابية التي شيدت لاجلها.

وشددت الوزارة على ان طلبات العروض الخاصة بالتصميم العمماري لتوسيع هذه الكلية، يجب ان تراعي مجموعة من الشروط والمتعلقة اساسا بالجانب البيئي والاجتماعي والاقتصادي، اضافة الى اضفاء نوع من الجمالية على المباني المزمع اضافتها.

وستهم اشغال توسيع هذه المنشاة الجامعية بناء عدد من المدراجات الكبيرة التي تصل سعة بعضها 600 مقعد، وكذا قاعات للدراسة من فئة 120 و 60 و30 مقعدا، هذا بالإضافة مرافق ثقافية ورياضة، حسب ما علمته “شبكة دليل الريف”.

ومن بين الشروط التي اكدت عليها الوزارة في هذه الطلبات عدم وضع مناطق زجاجية كبيرة الحجم، “يمكن ان تكون عرضة للتلف بسهولة خلال الاحتجاجات العنيفة”، مع ضرورة الأخذ بعين الاعتبار في تخطيط المباني، “عامل الامان خلال فترات المواجهات الطلابية”.