ريف دييا:

قاد إبن جماعة أركمان ولاعب فريقها المحلي لرياضة الريكبي، جواد جوهر، منتخب المغرب للظفر بالنسخة الثالثة من البطولة العربية للريكبي السباعي التي أختتمت مؤخرا بالمملكة الأردنية، على حساب منتخب مصر.

وإستطاع جوهر الذي يعتبر أحد أهم ركائز الفريق الوطني مُسَاعدة رفاقه على الإحتفاظ باللقب الذي حازه برفقتهم في النسخة المنصرمة، في الوقت الذي إحتفظ فيه المغرب باللقب للمرة الثالثة تواليا.

جذير ذكره أن جواد جوهر (22سنة) هو نتاج خام لتكوين مدرسة الجمعية الرياضية لأركمان للريكبي، تدرج ضمن جميع فئاته الرياضية منذ نعومة أظفاره في فئات البراعم وأبان عن ذكاء واكتساب سريع لمهارات اللعب وقوة بدنية وسرعة منقطعة النظير، ما حظي به أن يتم استدعاؤه الى المنتخب الوطني شبان مرات عديدة ليشارك معه ضمن دورتين للبطولة الافريقية للريكبي لألق من 19 سنة، وهي التجربة التي أعطته الكثير من الخبرة والحنكة وظفها لسنوات رفقة أصدقائه في النادي الأركمان لرفع راية كبدانة والناظور والريف عامة بين صفوف أندية الريكبي الوطني. اذ لم يتوانى مختلف الناخبين الوطنيين للريكبي سواء بنوعيه 15 أو السباعي على المناداة على اللاعب جواد جوهر للمشاركة مع المنتخب الوطني المغربي الأول أو المحلي في عدة لقاءات وتظاهرات ومباريات دولية سواء بالمغرب أو افريقا، وذلك لما أصبح يشكله هذا اللاعب المتميز من دعامة حقيقية للمنتخب الوطني.

3-18-660x330

وفي ذات البطولة، التي أقيمت في الفترة الممتدة من 06 إلى 07 أكتوبر الجاري، شهد تألق الصافرة المغربية من خلال إبن جماعة أركمان هو أيضا، سفيان والشيخ (24سنة)، الذي أدار عدد من المباريات خلال فعاليات ذات التظاهرة التي نظمت بالعاصمة الأردنية عمان.

الأداء التحكيمي لإبن الجمعية الرياضية لأركمان للريكبي نال إستحسان مسؤولي الاتحاد العربي للعبة وخاصة رئيسها الاماراتي قيس الظالعي فقد أثنى الجميع على الأداء التحكيمي والادارة المحكمة للمباريات، وتمنوا له مستقلا زاهر في مساره التحكيمي الدولي.