ريف دييا | متابعة

قرر القاضي على الطرشي، رئيس جلسة محاكمة معتقلي حراك الريف بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، قبل قليل، توجيه إنذار بواسطة مفوض قضائي إلى ناصر الزفزافي وثلاثة من رفاقه هم: جواد الصباري وعلي الحود وجمال منى، الذين رفضوا حضور جلسة محاكمتهم، وفي حالة ما إذا أمعنوا في رفض الحضور، يتم إحضارهم بالقوة العمومية، وإذا تعذر ذلك مواصلة الجلسة.

وأعقب القاضي علي الطرشي قراره هذا برفع الجلسة إلى غاية الانتهاء من هذه الإجراءات، وفي هذه اللحظة صرخ فيها المعتقل نبيل أحمجيق من داخل القفص الزجاجي، قائلا إن “الحالة الصحية للمعتقلين متدهورة بفعل إضرابهم عن الطعام، كما أن إدارة السجن تضغط عليهم من أجل ألا يحضروا للمحكمة”..