متابعة

تمّ رصد سمكة قرش بيضاء عملاقة، كانت تسبح قبالة جزيرة مايوركا الاسبانية في البحر المتوسط، وهو أول ظهور لهذا النوع من الخطير من السماك منذ أكثر من 40 عاما. ونشرت منظمة “النطاق، كونزيرفيشن إن أكشن”، التي تهتمّ بالحفاظ على الحياة البحرية، صورة على صفحتها على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، لما وصفتها بسمكة قرش بيضاء كبيرة طولها خمسة أمتار.

وذكرت المنظمة أنّ مجموعة من المهتمين بالحفاظ على الحياة البحرية التقطوا صوراً لسمكة القرش في محيط أرخبيل كابريرا، جنوب مايوركا، مضيفة أنه لم يتم رصد سمك القرش الأبيض الكبير في المياه الاسبانية منذ أربعة عقود حيث تعود آخر رؤية مؤكدة لمثل هذا النوع من الأسماك العملاقة في جزر البليار إلى العام 1976 من القرن الماضي من قبل صياد سمك.

ويمكن أن يصل وزن هذه الأسماك الضخمة إلى طنّين، كما يمكن أن يبلغ طولها أكثر من 6 أمتار، وقد تصل سرعتها إلى 64 كيلومترا في الساعة.

وحول ظهور القرش الأبيض أشار عالم الأحياء وصانع الأفلام الوثائقية فيرناندو لوبيز ميروسون إلى وسائل إعلامية أنّ شائعة وجود أسماك قرش بيضاء كبيرة في المياه الاسبانية مستمرة منذ زمن، ومع ذلك، لم نتمكن من توثيق وجودها لسنوات عديدة.

وكان علماء من مركز البحوث البحرية التي تعمل على حماية نظام الحياة المائية قد قاموا بتصوير القرش الأبيض لأكثر من ساعة وقال لوبيز ميرونز لصحيفة “إل باييس” الاسبانية: “شاهدنا سمك القرش عن قرب لمدة 70 دقيقة على بعد ثلاثة أمتار من القارب”. ووفقا لفيلم وثائقي يعود للعام 2007، فقد تمّ اصطياد 27 من تلك الأسماء حول جزر البليار بين عامي 1920 و1976.