ريف دييا : متابعة

يطالب عددا من المسلمين من السلطات الالمانية منذ عقود من الزمن بالسماح للمساجد برفع الاذان عبر مكبرات الصوت.

وكان احد مساجد مدينة دوغن قد نال منذ فترة رخصة من عمدة المدينة، له برفع الاذان من اعلى مئذنته عبر مكبرات الصوت، وهو الترخيص الاول من نوعه في تاريخ البلاد.

واطلعت جريدة ريف دييا على فيديو يوثقه احد المواطنين، ويسمع خلاله بصوت الاذان يعلو خارج المسجد الوحيد في المانيا المسموح له بذلك.

وأكد عدد ممن تواصلت معهم ريف دييا بالمدينة التي يتواجد المسجد على اراضيها، انهم يسمعون اذان الصلوات منذ فترة، كما اثنوا على قرار السلطات بالسماح بذلك، لكنهم في ذات الوقت طالبوا بتعميم الامر على باقي المساجد، معللين ذلك بكون المسلمين جزءا لا يتجزأ من الشعب الالماني.

مجموعة من الفعاليات تناضل منذ عقود من الزمن لتحقيق مبتغى رفع الاذان، بعد رفعهم مجموعة من الملتسمات الى السلطات الالمانية، يطالبون بالمساواة بين اذان الصلوات من المساجد وقرع النواقيس من الكنائس.