ريف دييا :

تشتكي ساكنة منطقة لعري التابعة لجماعة بني شيكر اقليم الناظور من الأضرار التي تتكبدها نتيجة الضعف المستمر للتيار الكهربائي داخل المنازل والمحلات التجارية، الشيء الذي نتج عنه خسائر مادية فادحة بفعل إتلاف مجموعة من التجهيزات الإلكترونية المنزلية إضافة إلى العديد من الآلات الكهربائية المستعملة في مجموعة من الأوراش المهنية ،

هذا وحسب مجموعة من المواطنين المتضررين فإن المشكل بدأ بعدما أقدمت الشركة مؤخرا على ازالة مولد كهربائي كبير واستبدلته بآخر صغير لا يستوعب الضغط نظرا لأن المنطقة ذات كثافة سكانية كبيرة..

وتحمل الساكنة المسؤولية الكاملة في الخسائر التي يتكبدونها بشكل مستمر للأسباب المذكورة إلى الجهات المعنية والمسؤولية ، والتي ورغم الشكايات التي توصلت بها لم تبد أي تدخل من أجل إصلاح المشكل و رفع الأضرار عن الساكنة ووضع حد لمعاناتها المتمثلة في تذبذب قوة التيار الكهربائي التي تسجل خلال اليوم الواحد ضعف كبير قبل أن تعود بدرجة عالية مفاجئة مما يتناقض مع العقود المبرمة مع الزبناء. وقد اعربت الساكنة في هذه الآونة الأخيرة عن استيائها وتذمرها الكبيرين جراء المشاكل المتكررة مطالبين الجهات المسؤولة بضرورة التدخل العاجل لوضع حد لمشاكل الساكنة قبل تطور الأمور إلى ما لا يحمد عقباه بعدما ضاقت الساكنة ذرعا من معاناتها المستمرة والأعطاب التي لحقت جل التجهيزات والآلات الكهربائية، أضحت على إثرها الحياة اليومية للساكنة غير سليمة نتيجة عدم استقرار التيار الكهربائي على وضع معين.