اعتقلت الشرطة الاسبانية سيدة تحمل الجنسية الفنزويلية، للاتشباه في تورطها في قتل شخصين يحملان الجنسية الهولندية احدهما من اصل مغربي، عثر عليهما السنة الماضية في مزرعة لقصب السكر في الدومينكان.

وكشفت مصادر قريبة من التحقيقات ان المشتبه فيها تم اعتقالها نهاية شهر دجنبر الماضي ، في ميناء الجزيرة الخضراء اثناء استعدادها لركوب باخرة قادمة الى ميناء طنجة، حيث اثارت شكوك ضباط الشرطة بعد ان ظهرت عليها علامات التوتر، حيث قامت الشرطة بتنقيطها لتكشف انها موضوع مذكرة بحث دولية صادرة عن سلطات الدومينيكان.

وحسب علمته شبكة دليل الريف فان الضحيتين وهما رشيد بنبوكر (36 عاما) من اصل مغربي وكوما سيفيز (34 عاما) من اصل تركي، يرجح انهما قتلا بسبب تصفية حسابات بين تجار المخدرات.

وذكر سكان محليين قريبين من مكان الحادث انهم سمعوا اصوات طلقات نارية، وصوت طائرة خفيفة، مما يرجح فرضية تصفية الحسابات بين تجار المخدرات.

وتم في وقت سابق اعتقال شخص يحمل الجنسية الفنزويلية في عاصمة جمهورية الدومينكان ، يدعى كارلوس “خوسيه غاسكون غونزاليس ويلقب بـ “غوتشو”، ويعتقد انه زعيم عصابة للاتجار في المخدرات، للاشتباه في تورطه في هذه الجريمة.

وتعتقد الشرطة ان الموقوفين في هذا الملف، ينتميان الى عصابة متخصصة في الاختطاف والاتجار في المخدرات وغسل الاموال.