ريف دييا:

تتجه القيادة الجهوية بالناظور إلى إعفاءات واسعة من المسؤولية على خلفية قضية “الكوماندان” التي تفجرت مؤخرا وأدت إلى اعتقاله، بمعية أفراد من القوات المساعدة، للاشتباه في تقديم تسهيلات لبارونات مخدرات يقودهم فرنسي من أصل جزائري.

وذكرت يومية “المساء” أن الإعفاءات الجديدة تأتي بسبب التقصير في المسؤولية، وعدم إنجاز تحقيقات داخلية استباقية والقيام بدوريات مراقبة من طرف المسؤولين للوقوف على الخروقات التي كشفتها التحقيقات والمعلومات الاستخباراتية.

وفي هذا الصدد أن المفتش العام للقوات المساعدة، مصطفى مستور، أمر بفتح تحقيق داخلي في تورط عناصر بالناظور في تزويد تجار مخدرات دوليين بالوقود لتسهيل عملية التهريب من السواحل المتوسطية القريبة من الدريوش وقرية أركمان ورأس الماء.