ريف دييا: 

 

حوالي أربعين مريضا من بينهم مسؤولون وموظفون كبار وأساتذة وجدوا أنفسهم موضوع مذكرة بحث من أجل اصدار شيك بدون رصيد، ليكتشفوا أن الأمر يتعلق بشيكات سبق وسلموها لطبيب أسنان بالرباط مقابل قيامه بعمليات جراحية أو تقويمية لأسنانهم قبل أن يسلمها في ظروف غامضة لشخص آخر ويغادر المغرب الى وجهة مجهولة.

الشرطة القضائية بحي المحيط بالرباط استمعت الى حوالي 40 ضحية سبق وأن سلموا الطبيب شيكات اتفقوا سلفا معه على استخلاصها في تاريخ لاحق، والتي تبلغ قيمتها مجتمعة حوالي 80 مليون سنتيم.

كما استمعت الشرطة للشخص الذي يحوز الشيكات والذي نفى أن يكون اشترى الشيكات من الطبيب مبررا وجود معاملات تجارية ومالية بينه وبين الطبيب الذي أصدرت الشرطة القضائية مذكرة بحث في حقه.