متابعة

اعتقلت عناصر الحرس المدني الاسباني ، في الساعات الاخيرة ، امرأة مغربية تبلغ من العمر 52 عامًا ، بمعبر فرحانة الرابط بين مدينتي مليلية والناظور، و بحوزتها 760 سيجارة كيف، يبلغ وزنها في المجموع أكثر من 1.3 كيلوغرام.

ونقلت وكالة أوروبا بريس، عن مصدر أمني اسباني، أنه جرى اخضاع السيدة لتفتيش بعدما أثارت الشكوك عندما كانت تحاول العبور مترجلة نحو مليلية ، حيث طلب منها عنصر من الحرس المدني افراغ حقيبتها من محتوياتها ، فبدأت باخراج المحتويات التي كانت من ضمنها 5 عبوات مغلفة بورق شفاف ، ثلاثة منها على شكل حزمة سجائر بها 760 سيجارة الكيف أو ما يطلق عليها المتعاطون “جوانة ” ، يرجح أنها كانت تنوي بيعها لزبائن في الثغر المحتل في أيام الشهر الفضيل .

المرأة المعتقلة قُدمت للعدالة بتهمة ارتكاب جريمة ضد الصحة العامة ، إلى جانب تهمة حيازة و تهريب المخدرات .