متابعة

قدمت مؤسسة “نساء من اجل افريقيا” مشروعها “فار الناظور” في العاصمة الاسبانية مدريد، الذي يهدف الى تعزيز التدريب لتمكين المراة الافريقية من القيادة، حيث ينتظر ان يفتتح ابوابه في الاشهر الاولى من السنة المقبلة في مدينة الناظور.

وتم تقديم المشروع في حفل بالعاصمة مدريد ترأسته الملكة ليتيسيا، الرئيسية الفخرية لمؤسسة “نساء من اجل افريقيا”، وحضره شخصيات بارزة بينهم وزراء، ومسؤولين من دول افريقية يتقدمهم سفير المغرب باسبانيا.

ويشرف على مشروع “فار ناظور” مؤسسة “نساء من اجل افريقيا”، التي تترأسها نائبة رئيس سابق للحكومة، ماريا تيريزا فرنانديز دي لا فيغا، ويهدف الى تنمية القارة الافريقية من خلال نساءها، من خلال التدريب والتكوين وخلق فرص لهن، وتعزيز القيادة النسائية في القار.

وتنفذ المؤسسة برنامجا في اثنى عشر بلدا افريقيا، وتعمل من النساء في جميع انحاء القارة، الا ان مشروع “فار الناظور” ، هو افتتاح اول مقر لها على الارض الافريقية، والذي سيمكن من توفير فرص التدريب النظري والعملي للنساء في المنطقة الشرقية، اضافة الى دعم مبادرتهن واعمالهن، حسب ما علمته شبكة دليل الريف.

وأوضحت المؤسسة ان اختيار المغرب لافتتاح المشروع، باعتباره البوابة الكبرى لأوروبا في اتجاه افريقيا، وباعتباره منطقة تجمعها باسبانيا روابط ثاريخية وثقافية.