متابعة

نزل المحتجون الفرنسيون أصحاب السترات الصفراء، بقوة اليوم السبت 5 يناير الجاري إلى شوارع العاصمة الفرنسية باريس.

وعرفت احتجاجات اليوم، مواجهات وُصفت بالعنيفة بين المتظاهرين (أصحاب السترات الصفراء) وعناصر الدرك الفرنسي.

بالمقابل، ارتفعت أصوات من داخل المحتجين تنادي بضرورة حصول أصحاب السترات على السلاح للدفاع عن أنفسهم.

وأضافت ذات الأصوات، أن استعادة السلطة من طرف الشعب الفرنسي لن تتأتى إلا بحمل الأسلحة في مواجهة السلطات الأمنية.