قرار من القضاء الإسباني بشأن المغاربة الهاربين من الطائرة

ريف ديا: متابعة

رفضت المحكمة الوطنية الإسبانية الإفراج بكفالة عن 6 مهاجرين مغاربة، فروا من طائرة تابعة لشركة “العربية للطيران” هبطت اضطراريا في مطار بالما دي مايوركا، بعد ما زعم أحد الركاب إصابته بعارض صحي.

وأصدر قاض في محكمة الإنكا القرار بعدم الإفراج بكفالة عن المغاربة، علما أنه لا يزال هناك 9 ركاب هاربين .

و أعلنت السلطات الإسبانية أن مطار بالما دي مايوركا في أرخبيل الباليار، أحد أكثر مطارات البلاد ازدحاما، أُغلق قرابة أربع ساعات، بعد أن استغل عدد من ركاب طائرة هبوطها اضطراريا فيه لإنزال راكب ادعى المرض، فنزلوا على المدرج وفروا.

وقال الحرس المدني الإسباني إن الطائرة التي كانت تقوم برحلة بين المغرب وتركيا، سُمح لها بالهبوط اضطراريا في بالما دي مايوركا إثر ورود بلاغ عن شعور أحد ركابها بإعياء.

وأضاف أنه أثناء إخلاء المريض المفترض من الطائرة، انتهز حوالي 20 راكبا الفرصة للهروب منها، فنزلوا على المدرج ولاذوا بالفرار قبل أن تعتقل السلطات البعض منهم.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة adblock

المرجوا توقيف برنامج منع الإعلانات لمواصلة التصفح