رسميا: هذه حقيقة الجسم الغريب الذي ظهر في سماء مدن مغربية

متابعة :

اتضح أن الجسم الغريب الذي أضاء سماء مدن عديدة، ليلة الثلاثاء، هو بقايا صاروخ فضاء صيني دخل الغلاف الجوي من جديد.

وتبين لخبراء أنه، بعد تكهنات بشأن طبيعة الخيوط الطويلة المضيئة التي ظهرت في سماء المغرب وإسبانيا، ليلة الثلاثاء، والتي أثارت ذهول وحيرة الكثيرين، (تبين) أنها حطام متساقط من المرحلة العليا للصاروخ الصيني “سي زد 2 إف”.

وذكر ميغيل كروز، الذي صور مقطع فيديو أظهر عدة أجسام ساطعة تعبر السماء فوق إقليم غرناطة جنوبي إسبانيا وتتضاعف مع احتراقها، (ذكر) لوكالة رويترز: “أعتقد أنه كان أروع شيء رأيته في السماء على الإطلاق”.

وأثارت مقاطع مصورة مماثلة من مناطق أخرى على تويتر في بادئ الأمر، تخمينات من جانب المستخدمين، خاصة أن كثيرين اعتقدوا أنها شهب أو أقمار اصطناعية متساقطة، لكن في النهاية أقنع تفسير الصاروخ المتابعين.

وحمل الصاروخ الذي أطلق في الخامس من يونيو، مركبة أقلت 3 رواد فضاء إلى محطة الفضاء الصينية.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة adblock

المرجوا توقيف برنامج منع الإعلانات لمواصلة التصفح