إسبانية تطلق حملة للبحث عن “سائق مغربي” أنقذ ابنتها وصديقتها من الموت

متابعة :

إنه رجل مسلم، وأريد فقط أن أقول له إنه ملاك بالنسبة لابنتي ولصديقتها“، بهذه العبارات أطلقت إسبانية حملة على وسائل التواصل الاجتماعي، من أجل العثور على سائق مغربي مجهول الهوية أنقذ ابنتها وصديقتها من موت محقق حرقاً داخل سيارتها.

بدأت القصة حينما هب سائق مغربي بشجاعة لافتة لنجدة وتقديم يد العون لركاب سيارة كانت تحترق على جانب الطريق السريع بالقرب من مدينة مالقا الإسبانية، قبل أن يفلح في تحرير الفتاتين وإخراجهما من السيارة الموصدة أبوابها.

ووفق “العربي الجديد” قالت الأم الإسبانية في نداء البحث عن السائق المغربي: “كانت إينو( ابنتها) وصديقتها في طريق العودة من المنزل القروي، حينما بدأ الدخان، فجأة، يتسرب من السيارة في الطريق السريع. اضطرت إلى التوقف على جانب الطريق. اتصلت بي، وهي تذرف الدموع ونصحتها بأن تبتعد عن السيارة تحسباً لانفجار محتمل. عاين هذا الرجل ما حدث، فأوقف شاحنته، واجتاز الطريق العام وهو يحمل مطفأة حريق لتقديم المساعدة”.

وأضافت في ندائها على “فيسبوك”: “شكرا لأنك حاولت إخماد الحريق، لقد أخرجت أغراضا من السيارة من دون الحاجة إلى ذلك، لأنها كانت أشياء مادية، لكنك اهتممت بها”.

وأثارت شهامة وشجاعة السائق المغربي شكر وامتنان الإسبانية وابنتها، مطلقة حملة على وسائل التواصل الاجتماعي للبحث عنه، خصوصاً بعدما أخطرت من الشرطة أنه لولا تدخله البطولي لكانت المراهقتان في عداد الموتى.

وبينما أصبح السائق المغربي حديث وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي في إسبانيا بعد شجاعته في إنقاذ الفتاتين، تعلّق المرأة الإسبانية آمالها في الوصول إليه، لتقديم الشكر والامتنان، على صورة “سيلفي” التقطت لرجل غريب قادته الأقدار ليخلص الفتاتین من الموت.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة adblock

المرجوا توقيف برنامج منع الإعلانات لمواصلة التصفح