جمعية سنابل الخير للمرأة والطفل تدخل فرحة العيد على أزيد من 216 أسرة

ريف ديا: محمد الحناوي

في إطار تفعيل أنشطتها الإنسانية والاجتماعية اتجاه الفئات المستضعفة والأطفال الأيتام ومرضى السرطان قامت عضوات وأعضاء جمعية سنابل الخير للمرأة والطفل بشراكة مع المنظمة الدولية IHHNL وبعض المحسنات والمحسنين بمناسبة عيد الأضحى المبارك بكل من منطقة كنفودة ضواحي إقليم جرادة وكذلك بمدينة الناظور ونواحيه بإدخال الفرحة والسرور على الأسر المستضعفة والايتام ومرضى السرطان بتوفير أزيد من 216 كبش العيد
وأنه صباح يوم العيد تم التوجه إلى المجزرة الجماعية بالناظور للإشراف والسهر على دبح اضحية العيد لتوزيعها مجهزة ومعدلة للمستفيدين
والجدير بالذكر أن هذه المبادرة الإنسانية والاجتماعية تعد هي الأولى للجمعية من حيث عدد المستفيدات والمستفيدين من أضحية عيد الأضحى المبارك لهذه السنة لعدم استطاعة معظم الفئات المستفيدة من اقتناء كبش العيد نظرا لغلاء الاثمنة بالأسواق.
كما تم بث مباشر على راديو الأمازيغية من تقديم الإعلامية وردة والإعلامي محمد بومكوسي من خلال استضافة السيدة سميرة البكوري رئيسة جمعية سنابل الخير للمرأة والطفل بتاويمة الناظور لتسليط الضوء على أجواء هذه المبادرة ومدى فرحة الأسر المستفيدة منها.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة adblock

المرجوا توقيف برنامج منع الإعلانات لمواصلة التصفح