هل يتخلى بنكيران عن الوردي ويختار الوزاني “مول العهد” وزيرا للصحة

هل يتخلى بنكيران عن الوردي ويختار الوزاني “مول العهد” وزيرا للصحة
RIFDIA
أخبار وطنية
RIFDIA14 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
هل يتخلى بنكيران عن الوردي ويختار الوزاني “مول العهد” وزيرا للصحة

متابعة

بدأت تروج في الكواليس أن رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران، يتجه إلى تمكين البروفسور نجيب الوازاني، “مول العهد ” من حقيبة الصحة، كما سبق أن وعده بها.

وتضيف المصادر، أن هذه المبادرة تأتي كرد لجميل الوزاني الذي قبل الترشح بالحسيمة بإسم حزب المصباح بالرغم من انه فشل في انتزاع مقعد في دائرته الانتخابية تخول له الدخول الى البرلمان.

وللتذكير فالبروفسور الوزاني هو أيضا ابن الريف ولا يبعد كثيرا من حيث المنشأ عن بيئة وزير الصحة المنتهية ولايته الحسين الوردي، هذا الأخير الذي ما فتئ بنكيران يشكره وينوه بمنجزاته على رأس قطاع الصحة، غير أن ما يروج يدفع إلى التساؤل هل سيضحي بنكيران بالوردي وفاءا وعربونا للوزاني على “وفائه”؟.

رابط مختصر

اترك تعليق