أوساخ و بقايا لحمية مقرفة لاعداد وجبة الصوصيص

RIF
أخبار وطنية
RIF6 مارس 2018آخر تحديث : الثلاثاء 6 مارس 2018 - 8:48 صباحًا
أوساخ و بقايا لحمية مقرفة لاعداد وجبة الصوصيص

متابعة

أصبحت السلطات واللجان المختصة بمراقبة الجودة في المحلات التجارية و المطاعم، ملزمة بتكثيف حملاتها ودورياتها لضبط من يعرضون حياة المواطنين للخطر، والمدلسين على المستهلك لكسب الأرباح ولو كان ذلك على حساب سلامته، ولعل الصور أسفله خير دليل على أن الأسواق المغربية ما زالت تضم جماعة من البارعين في مثل هذه الأعمال الخطيرة التي يجرمها القانون، والتي رصدت الكاميرات بعضا منها وعممتها على مواقع التواصل الاجتماعي لتحذير المواطنين من خطورتها.

وفي هذا الصدد الصور تعكس بشكل واضح حجم الخطورة التي تهدد مدمني الأكل في بعض المطاعم غير المصنفة و من أصحاب العربات المتحركة، إذ يتضح من خلال هذه الصور كيفية اعداد النقانق “الصوصيص” داخل اماكن سرية لا تتوفر على المعايير الصحية تتخذ خصيصا لهذا الغرض، حيث يستعمل منعدمو الضمير بقايا لحومة نتنة وتوابل قوية لاعداد هذه الأكلة قبل توجيهها للأسواق.

وطالما اشتكى مواطنون من حجم القذارة التي غزت الكثير من المطاعم الشعبية في المغرب و الأكشاك والعربات المخصصة لبيع الوجبات الجاهزة، مؤكدين أن هذه الأكلات تتعرض لتزييف خطير يضر بصحة المواطنين ويسبب لهم مختلف أنواع الحساسيات و الأمراض، مطالبين من السلطات تكثيف حملاتها للحد من الظاهرة التي أصبحت منتشرة مع تنامي البطالة و قلة فرص الشغل.

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com