رئيس جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية متهم بتبديد اموال الجمعية

RIFDIA
2014-03-09T04:18:56+00:00
أخبار محليةمجتمع
RIFDIA9 مارس 2014آخر تحديث : الأحد 9 مارس 2014 - 4:18 صباحًا
رئيس جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية متهم بتبديد اموال الجمعية

عبد الصمد السقالي

توصل وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالناظور صباح يوم الخميس 06 مارس 2014 بشكاية من طرف المواطن المغربي « رشيد إهاديا » بصفته أمينا للمال بجمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية بجماعة بني سيدال الجبل بإقليم الناظور، يتمحور موضوع الدعوى القضائية « الشكاية » التي تم تسجيلها بقسم شعبة الشكايات تحت رقم 1394/3101/14 بالإنحراف السلوكي لرئيس ذات الجمعية المسمى « الحسين التومي » الذي تجاوز صلاحياته وبدأ يجمع الواجبات الشهرية على التلاميذ الذين يستفيدون من خدمات سيارات النقل المدرسي « خط بني سيدال الجبل ثانوية طه حسين ازغنغان  » التي تعود في ملكية الجمعية إذ تشير الشكاية التي تم تسريب نسخة منها للصحافة بأن مهمة جمع الواجبات الشهرية يخولها القانون الأساسي للجمعية لأمين المالية وليس لرئيس الجمعية الذي أصبح يضر ويعرقل علانية مهمة تنفيذ أهدافها النبيلة على أرض الواقع  ، 

والخطير في الأمر يقول أمين المالية في شكايته بأن رئيس الجمعية سالف الذكر « الحسين التومي » توصل بالمستحقات والواجبات الشهرية من التلاميذ دون أن يمنح لهم أي توصيل يذكر يبين على أنه توصل بالواجبات الشهرية وهذا يعتبر خرقا للقانون ، وعندما استفسره الأمين عن الوضع صرح له بأنه رئيس يحق له أن يفعل ما يشاء ،  

 وحسب المصادر دائما تشير المعلومات الواردة بأن أمين مالية جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية « رشيد إهاديا » إحتج بشدة وندد بهذا العمل الإجرامي الذي قام  به رئيس الجمعية الذي يفرض فيه المنطق بأن يحترم القانون الأساسي للجمعية الذي يمنح صلاحية جمع الواجبات الشهرية لأمين المالية فقط وفي حالة غيابه يقوم مقامه نائبه إلا أن هذا لم يحدث وحدث العكس ، بالإضافة إلى كل هذا كان يلزم على رئيس جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية أن يسهر على احترام وتطبيق القانون وأن يحترم المحاضر التي تمت المصادقة عليها بالموافقة من قبل عامة أعضاء المكتب المسير للجمعية التي تسمح فقط لأمين المالية بجمع المستحقات المالية على التلاميذ   ،كما أن المكتب المسير للجمعية لم يمضي على اجتماعه سوى بضعة أيام وكان الهدف من الاجتماع هو احترام القانون الذي ينظم الجمعية إلا أنه حدث ما لم يكن في الحسبان ،

 واستنادا دائما لمحاضر الجمعية التي تشدد على أن استخلاص الواجبات الشهرية من التلاميذ الذين يستفيدون من خدمات النقل المدرسي سيتكلف بها أمين مالية الجمعية المسمى « رشيد إهاديا » وحسب محتوى الشكاية التي توصل بها وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالناظور أصبح رئيس الجمعية المسمى « الحسين التومي » متهما بالنصب والاحتيال والسرقة الموصوفة والسطو على ممتلكات الغير بطريقة لا تمت بصلة إلى العمل الجمعوي ولا تليق بسمعة جمعية لها شراكات مع عدة أطراف من بينها جماعة بني سيدال الجبل وثانوية بني سيدال الإعدادية وقيادة بني سيدال وعمالة إقليم الناظور  ومجموعة من الجمعيات بالمنطقة، ولهذا فإن السلطات القضائية بالناظور وجب عليها الإسراع في فتح تحقيق عاجل في أمر هذه الاتهامات الخطيرة التي أدلى بها أمين مالية الجمعية ضد رئيس ذات الجمعية والتي حسب ما يبدو أنها ستعرف تصعيدا لا مثيل له حسب ما يروج بالمنطقة ،

وحسب تصريح لأحد الأعضاء المسيرين بمكتب الجمعية قال بأن ما قام به رئيس الجمعية يعتبر خرقا سافرا للقانون الأساسي الذي ينظم الجمعية ، وأضاف بأن تصرفات الرئيس تنم على ترسيخ آلية الاشتغال في الكواليس الهدف منها خلق جو من الريبة والحذر المبالغ فيه ، فتغدو الثقة هي الغائب الأكبر وتصير الجمعية عبارة عن حلقة ضيقة تتحكم فيها عقلية الإقصاء الممنهج والتطويع المميع وذلك رغبة في خلق الفكر الأحادي أو الهيمنة الذاتية للرئيس الذي تم انتخابه على أساس أن يحترم القوانين الوضعية وليس خرقها والدوس عليها ، إن هذه التصرفات التي تورط فيها رئيس جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية بني سيدال الإعدادية يقول عضو المكتب المسير تذكرنا بالأيام الغابرة ، وأضاف عضو المكتب المسير بالجمعية بأن تصرفات الرئيس تضرب في الصميم مصداقية الجمعية ….

وبعد توصل وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالناظور بشكاية أمين مالية الجمعية الذي طالب فعاليات المجتمع المدني بالمنطقة باستنكار التجاوزات الصبيانية لرئيس الجمعية « الحسين التومي » الذي يشتغل في نفس الوقت موظفا بجماعة بني سيدال الجبل ….

وفي نظر الكاتب العام للجمعية « محمد البشيري » الذي تحدث بأنه لا يعقل أن يتم تقمص أدوار الآخرين من طرف أعضاء المكتب المسير للجمعية وأضاف بأن ما يسري على الرئيس يسري على الأعضاء الآخرين ألا وهو على كل عضو بالمكتب المسير للجمعية التقيد بمهمته التي أولها له القانون الوضعي والقانون الأساسي للجمعية ، فعلى الجميع أن يقوم بدوره في مكتب الجمعية من أجل التقدم بالجمعية إلى الأمام  من أجل خدمة التلميذ على نطاق واسع،وكان من المفروض أن نلتزم بتطبيق فصول القانون الأساسي للجمعية مثلا ،وأن نعمل للمطالبة من أجل إحترام النظام الداخلي للمؤسسة والحفاظ على معدات وتجهيزات المؤسسة و الإسهام في الإعتناء بفضاء المؤسسة التي يتابع فيها التلاميذ أبناء آباء وأولياء التلاميذ الذين انتخبوا الجمعية لكي تدافع على مصالحهم وليس التطاحن فيما بيننا  .

chikaya

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com