مليليون عالقون يخيرون حكومة إسبانيا بين إقناع المغرب بفتح الحدود أو العودة سباحةً

Rifdia
أخبار الريف
Rifdia8 أغسطس 2020آخر تحديث : السبت 8 أغسطس 2020 - 2:48 مساءً
مليليون عالقون يخيرون حكومة إسبانيا بين إقناع المغرب بفتح الحدود أو العودة سباحةً

ريف ديـا: متابعة

بعدما كان المغاربة العالقون بمليلية يحتجون على حكومتهم خلال الأشهر الأولى من الجائحة، وبعد أن عمد بعضهم إلى محاولة خوض مغامرة العودة عن طريق البحر بواسطة السباحة، يبدو أن الآية انقلبت الآن وصار هذا الوضع ينسحب على مواطني المدينة المحتلة الذين طالبوا حكومة إسبانيا بإقناع نظيرتها المغربية بفتح “معبر إنساني” لإنهاء معاناتهم التي امتدت 5 أشهر.

وراسل مجموعة من مواطني مدينة سبتة العالقين على الجانب المغربي من الحدود، أول أمس الخميس، الحكومة الإسبانية عن طريق المندوبة الحكومية بالمدينة، وذلك من أجل مطالبتها بالتدخل لحل أزمتهم في أعقاب قيام شخص بالسباحة من منطقة بني أنصار بنواحي الناظور باتجاه شاطئ مليلية، وهي المغامرة التي قالوا إن الكثيرين ينوون الإقدام عليها بعد وصولهم إلى “درجة اليأس”.

ودعا العالقون سلطات بلادهم إلى مطالبة المغرب بفتح الحدود البرية مؤقتا لإحداث “معبر إنساني” حتى يتمكنوا من العودة إلى عائلاتهم عن طريق البر، على شاكلة ما قامت به السلطات المغربية لإعادة مواطنيها العالقين في مليلية منذ منتصف ماي الماضي، وذلك بعد عجزهم عن التنقل نحو مدينة طنجة للعودة عن طريق البحر إلى إسبانيا ومنها إلى المدينة المحتلة.

ووفق ما كشفته المراسلة، فإن العالقين أصبحوا يعيشون وضعا معقدا، فمن جهة يعانون من أزمة مالية خانقة جعلتهم غير قادرين على توفير حاجياتهم اليومية، بالإضافة إلى المشاكل المترتبة عن انقطاعهم الطويل عن عملهم وانقطاع أبنائهم الموجودين معهم عن الدراسة وكذا حرمان المرضى من المتابعة الطبية والأدوية، ومن جهة أخرى يعانون مشكلة مع الوثائق التي تطلبها السلطات المغربية والإسبانية، كون العديد منهم لا يتوفرون على جوازات سفر.

وأوردت المراسلة أن الكثير من المليلين دخلوا المغرب بواسطة بطائق الهوية فقط تاركين خلفهم جوازاتهم، كونهم كانوا ينوون قضاء مدة وجيزة بالمناطق المغربية المجاورة لمدينتيهم، قبل أن يفاجؤوا بإغلاق الحدود منذ مارس الماضي، ما يعني عدم قدرتهم على الوفاء بشروط السفارة الإسبانية التي تتضمن إحضار جواز السفر للاستفادة من السفر بحرا نحو الجزيرة الخضراء انطلاقا من ميناء طنجة المتوسطي.

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com