حقينة سدود المغرب تتدهور وتسجل عجزا إجماليا يفوق 9 ملايير متر مكعب

RIF
أخبار وطنية
RIF6 سبتمبر 2020آخر تحديث : الأحد 6 سبتمبر 2020 - 1:56 صباحًا
حقينة سدود المغرب تتدهور وتسجل عجزا إجماليا يفوق 9 ملايير متر مكعب

متابعة:

تدهورت حقينة السدود في المغرب خلال العام الجاري بشكل يبعث على القلق، فقد تسبب شح التساقطات المطرية وعدم انتظامها هذا العام في تراجع ملحوظ للمخزون المائي بمعظم سدود المملكة.

وتفيد آخر إحصائيات قطاع الماء بوزارة التجهيز حول وضعية السدود يوم 4 شتنبر 2020، أن مجموع المياه السطحية المخزنة في السدود الرئيسية بالمملكة لم يعد يتعدى 6.2 ملایير متر مکعب عوض 7.6 ملايیر متر مكعب المسجلة في نفس التاريخ من العام الماضي، أي بفارق يناهز 1.4 مليار متر مكعب.

وقد سجلت الحقينة التي تبلغ سعتها الإجمالية 15.6 مليار متر مکعب نسبة ملء لا تتعدى 40 في المائة، أي بعجز إجمالي يناهز 9.4 مليار متر مكعب. وقد تفاقمت هذه الوضعية خلال الأشهر الأخيرة بفعل ارتفاع درجة الحرارة المسجلة خلال شهري يوليوز وغشت الماضيين، بفعل تبخر المياه السطحية.

ويتوفر المغرب حاليا على حوالي 145 سدا كبيرا، و250 سدا صغيرا، وتتفاوت نسبة الملء داخل هذه السدود حسب موقعها الجغرافي، فبينما تعرف بضعة سدود واقعة على الأنهار الكبرى وفي المناطق المطيرة نسبة ملء عالية، كما هو الحال بعد وادي المخازن بالقصر الكبير 85.3 بالمئة، وسد النخلة بتطوان 70 بالمئة وسد شفشاون 97.6 بالمئة، تعاني السدود الواقعة في وسط وجنوب المملكة من تراجع ملحوظ في مخزونها المائي.

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com