قائد قيادة بني شيكر يحذو حذو باشا أزغنغان ويمنع طارق إبن علي من إلقاء درس ديني بماريواري

RIFDIA
2014-09-14T23:18:58+01:00
2014-09-15T03:17:03+01:00
غير مصنف
RIFDIA14 سبتمبر 2014آخر تحديث : الإثنين 15 سبتمبر 2014 - 3:17 صباحًا
قائد قيادة بني شيكر يحذو حذو باشا أزغنغان ويمنع طارق إبن علي من إلقاء درس ديني بماريواري

ريف ييا: ياسين الحسناوي

يبدوا أن دروس طارق إبن علي الداعية الإسلامية المعروف بدعوته الناس إلى الإسلام باللهجة الريفية، قد أصبحت مستهدفة بالمنع من طرف السلطات المحلية بكل من أزغنغان وجماعة بني شيكر إقليم الناظور، بعد أن مُنِعَ من إلقاء دروس دينية بالمساجد وهو الأمر الذي يطرح العديد من التساؤلات خصوصا في دولة إسلامية كالمغرب.

فبعد منعه قبل أيام من طرف باشا أزغنغان من إلقاءه لدرس ديني بمسجد أولاد عمرو يحيى بالمدينة، يعود هذه المرة قائد قيادة بني شيكر لمنع إبن علي مجددا من إلقاء درسه الديني الأخر بمسجد إدودوحا بماريواري والذي كانت لجنة المسجد قد أعلنت تنظيمه أمس الأحد 14 شتنبر الحالي ودعت الساكنة للحضور.

دواعي منع طارق من إلقاء درسه بماريواري حسب معلومات ريف دييا يرجع إلى عدم التوفر على ترخيص لتنظيم هذا الدرس، إلا أن هذا المبرر لم يكن مقنعا لدى المواطنون الذين حضروا بكثافة إلى المسجد لحضور الدرس الديني.

هذا وتم إبلاغ طارق إبن علي في إتصال هاتفي به بمنعه من إلقاء درسه بالمسجد من طرف السلطات المحلية ببني شيكر، وطُلِبَ منه عدم الحضور..

اترك تعليق

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

التعليقات تعليقان

  • Omar El BaliOmar El Bali

    القائد أو الباشا لا يصدران الأوامر من تلقاء نفسيهما فهما كما يقول المثل الأمازيغي :
    أيغيور نبوعلا مانيغاش را أتريذ ما نيغاش شا أتشيذ

  • Youssaf LaghmariYoussaf Laghmari

    حسنا فعل فبعض الوعاظ متظفلون فقط

This site is protected by wp-copyrightpro.com