مواد سامة تدفع وزارة الفلاحة لمنع جمع وتسويق الصدفيات

مواد سامة تدفع وزارة الفلاحة لمنع جمع وتسويق الصدفيات
RIF
أخبار وطنية
RIF9 يناير 2021آخر تحديث : منذ 6 أشهر
مواد سامة تدفع وزارة الفلاحة لمنع جمع وتسويق الصدفيات

ريـف ديــا: متابعة

أعلن قطاع الصيد البحري بوزارة الفلاحة، عن قرار منع جمع وتسويق الصدفيات بالمنطقتين المصنفتين لتربية الصدفيات “واد لاو- قاع أسراس” و”تارغة-الشماعلة”، التابعة لتطوان-شفشاون، وذلك إلى غاية التطهير الكامل لهذا الوسط.

وأوضح بلاغ لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن نتائج التحليلات التي أنجزها المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، على مستوى هاتين المنطقتين أثبتت وجود مواد بيولوجية بحرية سامة في الصدفيات بكميات غير طبيعية.

وأوصت الوزارة المستهلكين بعدم التزود إلا بالمنتوجات المعبأة والحاملة للملصقات الصحية المحددة لمصدرها، والتي تباع في نقط البيع المرخص لها (الأسواق الرسمية).

وحذر المصدر ذاته من كون الصدفيات التي يتم بيعها دون احترام المواصفات لا تتوفر على أي ضمانة صحية وتشكل خطرا على الصحة العمومي

رابط مختصر

اترك تعليق