تصعيد.. موظفو البريد يخوضون إضرابا مفتوحا ويخرجون للاحتجاج لحماية العمل النقابي ويحملون المدير العام مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع

RIF
أخبار وطنية
RIF12 يناير 2021آخر تحديث : الثلاثاء 12 يناير 2021 - 3:16 مساءً
تصعيد.. موظفو البريد يخوضون إضرابا مفتوحا ويخرجون للاحتجاج لحماية العمل النقابي ويحملون المدير العام مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع

ريـف ديــا:

خرج مئات من موظفي البريد، صباح يومه الثلاثاء للاحتجاج، استمرارا في خوض المحطة الثانية في الإضراب الوطني المفتوح بقطاع بريد المغرب، الذي دعا له التنسيق النقابي، طيلة الاسبوع وعلى مدى 4 أيام الثلاثاء والاربعاء والخميس والى غاية يوم الجمعة 12 و13 و14 و15 يناير 2021 .

ودعا التنسيق النقابي الى تنظيم عدد من الوقفات الاحتجاجية والاعتصامات محملا مسؤولية ما آلت وستؤول إليه الأمور داخل المؤسسة بكل فروعها وشركاتها، للمدير العام.

وخرجت الفروع المحلية، في وقفات احتجاجية أمام مقرات البريد عبر ربوع المغرب، احتجاجا على ما اعتبره التنسيق النقابي تضييقا على العمل النقابي، وحماية للمسؤولين النقابيين وفق ما تنص عليه المواثيق الدولية التي صادق عليها المغرب، وانسجاما مع الدستور.

واحتج موظفو البريد في كل من الناظور وطنجة ومكناس والدار البيضاء وكلميم والرباط والحسيمة وتازة وخنيفرة ومراكش وإقليم خريبكة والراشدية، ووجدة وأزرو وورزازات وتنغير، وبني ملال وسطات وبرشيد وفاس واكادير والفقيه بنصالح وقلعة السراغنة.

وكان التنسيق النقابي الثلاثي، المكون من الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والنقابة الوطنية لمجموعة بريد المغرب التابعة للفردالية الديمقراطية للشغل، والجامعة الوطنية للبريد واللوجستيك التابعة للاتحاد المغربي للشغل، قد دعا في بيان مشترك، للدخول في إضراب وطنيّ مفتوح بداية من النصف الثاني من شهر يناير الجاري.

ودعا البيان البريديين الى الالتفاف لانجاح المحطة الثانية من الاضراب الوطني المفتوح والمشاركة المكثفة في الوقفات الاحتجاجية المبرمجة على الصعيد الوطني واعلان يوم الثلاثاء 12يناير 2021 يوم الغضب البريدي.

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com