بعد قضائها 17 ساعة داخل مرحاض.. التلميذة تأخذ هذا القرار

بعد قضائها 17 ساعة داخل مرحاض.. التلميذة تأخذ هذا القرار
RIF
أخبار وطنية
RIF2 فبراير 2021آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
بعد قضائها 17 ساعة داخل مرحاض.. التلميذة تأخذ هذا القرار

ريف ديا:

قالت رحمة، والدة التلميذة التي قضت أزيد من 17 ساعة داخل مرحاض الإعدادية التي تدرس بها بمدينة طنجة، إن ابنتها ترفض الالتحاق بمؤسستها التعليمية، وذلك بعد الحادث الذي وقع لها.

وقالت والدة التلميذة في تصريح لها، إن ابنتها لم تعد ترغب في الذهاب إلى المدرسة بسبب الانتقادات التي توجه لها من طرف أصدائها بنفس المدرسة.

وأفادت والدة التلميذة، أن الحالة الصحية لابنتها تدهورت بشكل كبير بعد هذا الحادث، وهو ما جعلها تخضع للعلاج النفسي.

وأوضحت والدة التلميذة، أن ابنتها ستخضع لمجموعة من الحصص للعلاج النفسي، من أجل تجاوز هذه المحنة.

وأكدت الأم، أنها ستحاول تغيير المؤسسة التعليمية التي كانت تدرس بها ابنتها، لأن هذه الأخيرة ترفض العودة إليها، بسبب الانتقادات التي وجهت لها من طرف زملائها في المدرسة.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى يوم الخميس الماضي، حينما قضت ابنتها البالغة من العمر 16 سنة، ليلة مرعبة، بعدما أُغلق عليها باب المرحاض، لتظل داخله من الساعة الثالثة زوالا إلى الثامنة صباحا.

وحسب الرواية التي قدمتها والدة التلميذة، فإن تأخر ابنتها في العودة إلى المنزل، جعل الأم تتوجه إلى المؤسسة من أجل معرفة سبب تأخر ابنتها، لكن حارس المؤسسة منعها من الدخول، مؤكدا أن ابنتها غادرت المؤسسة، ما جعلها تقصد مخفر الشرطة والمستشفيات للبحث عن فلذة كبدها.

رابط مختصر

اترك تعليق