طالبو لجوء من الريف محتجزون في ظروف قاسية في إسبانيا

طالبو لجوء من الريف محتجزون في ظروف قاسية في إسبانيا
RIF
أخبار الجالية
RIF2 فبراير 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
طالبو لجوء من الريف محتجزون في ظروف قاسية في إسبانيا

ريـف ديــا:

عبرت تنظيمات مدينة وسياسية في إسبانيا عن تنديدها بالظروف التي يعيش فيها عدد من الشباب الذين هاجروا من الريف في قوارب الموت في مراكز الاحتجاز في منطقة مورسيا.

وعبر حزب بوديموس عن استغرابه من الاخبار التي تاتي من داخل مركز استقبال المهاجرين في مورسيا، حيث يتم احتجاز نشطاء من الريف يرغبون في طلب اللجوء.

وقال ذات الحزب ان مرافق هذا المركز “لا تفي بمتطلبات سلامة للنزلاء والموظفين.. وتعرف تفاقما للظروف غير الانسانية بالنسبة للأشخاص المحتجزين”.

وفي ذات السياق قدم محامي بضع المحتجزين “سيرجيو راموس”، رسالة الى مندوب الحكومة، ذكر فيها بالظروف غير الانسانية التي يعيشها النزلاء بهذا المركز، كما اشار الى ان طالبوا اللجوء يتم احتجازهم في الغرف لفترات طويلة، اضافة الى غياب معدات التنظيف والتطهير، خصوصا في ظل حالة الوباء التي يعيشها العالم.

من جانبه، أشار السكرتير الإقليمي لحزب بوديموس ، لويجي كارينسي ، إلى أن عدم وجود ضمانات صحية للنزلاء والموظفين “ساهم سابقا في تفشي وباء كورونا في المركز”. وطالب كارينسي بـ “الإغلاق الفوري للمركز لأسباب صحية” و “النقل التدريجي للنزلاء إلى أماكن آمنة”.

رابط مختصر

اترك تعليق