محكمة جرائم الأموال تجري بحثاً حول ممتلكات حوليش خارج وداخل أرض الوطن

محكمة جرائم الأموال تجري بحثاً حول ممتلكات حوليش خارج وداخل أرض الوطن
RIF
2021-03-30T16:04:11+01:00
أخبار الريف
RIF30 مارس 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
محكمة جرائم الأموال تجري بحثاً حول ممتلكات حوليش خارج وداخل أرض الوطن

ريـف ديــا: متابعة

أمرت النيابة العامة بمحكمة جرائم الأموال بفاس ، بإجراء بحث حول ممتلكات سليمان حوليش الرئيس السابق للمجلس الجماعي للناظور، و نائبيه الثالث و الرابع ، داخل و خارج أرض الوطن.

عبد الله أشاون، محامي سليمان حوليش، كشف أن النيابة العامة طلبت إجراء بحث حول ممتلكات الرئيس السابق لبلدية الناظور وباقي نوابه داخل أرض الوطن وخارجه.

و ذكر محامي حوليش ، حسب ما نقلت مصادر مطلعة أن قاضي التحقيق مازال يجري بحثاً حول القضية التي يتابع من أجلها موكله ، قبل أن يصدر قراراً في أغلب الظن بالإحالة على غرفة الجنايات لتبدأ مرحلة أخرى من المحاكمة.

و في يناير الماضي ، أحيل رئيس المجلس البلدي السابق بالناظور، سليمان حوليش ومن معه على أنظار الوكيل العام للملك بالمحكمة نفسها، بعد انتهاء قاضي التحقيق من التحقيق مع الموقوفين، وهي التحقيقات التي استغرقت أزيد من خمسة اشهر .

جدير بالذكر أن قاضي التحقيق بمحكمة جرائم الأموال بفاس، قرر متابعة سليمان حوليش رئيس المجلس الجماعي السابق للناظور، في حالة اعتقال رفقة نائبيه فارس علال والحسين أوحلي وأحد الأعوان الذي يشتغل بالبلدية.

وتقرر بناء على قرار النيابة العامة، إحالة ملفات كل سليمان حوليش الرئيس السابق لجماعة الناظور، و نائبيه الثالث والرابع علال فارس والحسين أوحلي، وموظف آخر تابع لمصلحة التعمير، على قاضي التحقيق لدى المحكمة المذكورة والذي قرر في وقت سابق متابعتهم في حالة إعتقال.

جدير بالذكر، ان المحكمة الادارية، قررت في نوفمبر 2020، عزل سليمان حوليش، رئيس المجلس البلدي لمدينة الناظور، المنتمي إلى حزب الأصالة والمعاصرة، من مهامه، وتجريده من العضوية، وأصدرت حكمين مماثلين في حق كل من النائبين الثالث والرابع الحسين أوحلي وعلال فارس عن حزب العدالة والتنمية، إثر تورطهم في قضايا تتعلق بارتكاب خروقات قانونية تهم المال العام أثناء فترة تدبيرهم لشؤون مدينة الناظور.

رابط مختصر

اترك تعليق