المجلس المركزي للمغاربة بالمانيا يصدر بلاغاً استنكارياً بعد الاعتداء على سفارة المغرب في برلين

المجلس المركزي للمغاربة بالمانيا يصدر بلاغاً استنكارياً بعد الاعتداء على سفارة المغرب في برلين
RIF
أخبار الجاليةأخبار وطنية
RIF26 أبريل 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
المجلس المركزي للمغاربة بالمانيا يصدر بلاغاً استنكارياً بعد الاعتداء على سفارة المغرب في برلين

توصل الموقع ببلاغ الاستنكاري الصادر عن المجلس المركزي للمغاربة في المانيا بعد حادث إنزال العلم الوطني المغربي المرفوع أعلى البوابة الرئيسية للسفارة ببرلين وهذا هو نصه:

بلاغ استنكاري

على إثر الاعتداء الشنيع الذي تعرضت له سفارة المملكة المغربية في العاصمة برلين بألمانيا. إذ داهمتها مجموعة انفصالية مكونة من ثلاثة أفراد في وقت متأخر قبل الإفطار بقليل من نهار يوم السبت 24.04.2021 .

وهؤلاء الشرذمة معروفين بمعاداتهم لرموز المملكة المغربية وأمنها ووحدة شعبها، وهم من ذوي التوجهات الإنفصالية الشريرة المقيتة التي يقف في وجهها الشعب المغربي قاطبة بحزم سواء داخل المغرب أو خارجه.

فلقد داهمت هذه الشرذمة مقر السفارة المغربية الموقرة وهي متسترة في زي مهني خادع، فقاموا بإنزال العلم الوطني المغربي من أعلى البناية ورمو به في الأرض، قبل أن يتدخل مستخدم بالسفارة بمعية زوجته ليتصدا لفعلة هذه الشرذمة الدنيئة ويجبرونهم على عدم استكمال هدف الاعتداء الشنيع إلى آخره، فلاذوا بالفرار والابتعاد عن السفارة نتيجة هذا التدخل الشجاع من حارس السفارة وزجته .

وبحسب بعض الصور فإن هذه المجموعة كانت تستقل سيارة سوداء مرقمة في بلجيكا.

وإزاء هذا الحادث الخسيس والجبان، فإن المجلس المركزي للمغاربة بألمانيا ومن وراءه عشرات الجمعيات المغربية والمغاربة المقيمين بألمانيا، يستنكرون بشدة هذا الاعتداء البغيض على حرمة سفارة بلدهم الأم ببرلين وعلى أحد أسمى رموز الشعب المغربي وهو العلم الوطني من طرف هؤلاء الجناة .

وإن المجلس المركزي للمغاربة بألمانيا له كامل الثقة في أن السلطات الألمانية ستتابع قضية هذا الاعتداء السافر والبغيض الذي وقع على مقر حرمة السفارة والعلم الوطني السامي الذي مس بعمق بمشاعر المغاربة كافة ومن ضمنهم المغاربة المقيمين بألمانيا، وتقديم هؤلاء الجناة للمحاكمة لنيل العقاب المستحق.

وتحيى العلاقات المغربية الألمانية.

رابط مختصر

اترك تعليق