إحياء ليلة القدر بـ”البندير” يثير غضابا عارما بالفيسبوك

إحياء ليلة القدر بـ”البندير” يثير غضابا عارما بالفيسبوك
RIF
أخبار وطنية
RIF1 مايو 2021آخر تحديث : منذ أسبوعين
إحياء ليلة القدر بـ”البندير” يثير غضابا عارما بالفيسبوك

ريف ديا:

عبر عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من إشهار سهرة “ليلة القدر” على القناة الأولى.

مقطع الإشهار تضمن وصلات موسيقية لإحياء الليلة التي أنزل فيها القرآن والتي هي خير من ألف شهر، حيث اعتاد المغاربة أن يحيوها في المساجد بالذكر والصلاة وتلاوة القرآن حتى مطلع الفجر.

وكتب أحد المعلقين “العبث الحاصل هذه الأيام في الإعلام الرسمي والخاص “الديني” يسيء الى الوسطية والمالكية وموسسة إمارة المومنين ولكل المجالس العلمية خاصة المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية المحلية ولا يمكن تبرير وتفسير هذا الخطاب وتلك البرامج تحت اي مبرر …على أهل الحل والعقد في هذه الدولة أن يتحركوا قبل فوات الأوان فلم يعد للخطاب الرسمي الديني أي أثر في واقعنا مقارنة بخطابات “مستقلة أخرى…”.

واعتبر معلق آخر أن رسالة القائمين على القناة الأولى من خلال المقطع الإشهاري أن “لا داعي للصلاة في هذه الليلة وافتحوا قناتنا للسهر والطرب!!! اتقوا الله في عباد الله إن حرموا من قيام الليل ليلة القدر بالمساجد فلا تشغلوهم عنها في بيوتهم!!!”.

فيما أشار معلق ثالث أن “ليلة القدر نحييها على نهج الاسلاف والأجداد بالقرآن والصلاة والذكر وليس بالبندير والسكيتشات”.

تجدر الإشارة إلى أن عددا من البرامج الرمضانية التي تبثها قنوات القطب الإعلامي العمومي أثارت استياء المتابعين، وقد وجهت هيئات شكايات إلى الهاكا من أجل التدخل وإيقاف هذا العبث.

رابط مختصر

اترك تعليق