بعد مقال ريف دييا.. وزير الصحة يؤكد سلامة الأفارقة المقيمون بالمغرب من الايبولا

RIFDIA
أخبار وطنية
RIFDIA22 أكتوبر 2014آخر تحديث : الأربعاء 22 أكتوبر 2014 - 2:11 صباحًا
بعد مقال ريف دييا.. وزير الصحة يؤكد سلامة الأفارقة المقيمون بالمغرب من الايبولا

ريف دييا:

أكد وزير الصحة الحسين الوردي، اليوم الثلاثاء بالرباط، أنه لا وجود لأي إصابة بفيروس إيبولا في صفوف الأفارقة المقيمين بالمملكة و”ليس هناك نهائيا أي مبرر للخوف من التعامل معهم”.

وقال السيد الوردي في معرض رده على سؤال شفوي تقدم به فريق العدالة والتنمية والفريق الحركي بمجلس النواب حول موضوع “المخاوف من انتقال فيروس (إيبولا) إلى المغرب”، إن التعامل والاحتكاك بالأفارقة المقيمين بالمملكة “لا يجب أن يثير أي تخوف من جانب المواطنين”.

وأكد السيد الوردي أن المغرب “يبقى إلى حدود اليوم خاليا من الفيروس”، وإن كان “الخطر الصفر للإصابة غير موجود”. وذكر السيد الوردي في هذا الصدد بالإجراءات التي اتخذتها الوزارة للحيلولة دون انتقال الفيروس إلى المملكة، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بأربع تدابير تهم الوقاية على مستوى المطارات، والكشف المبكر عن حالات الإصابة المشتبه بها، والتنسيق والتواصل حول أخطار الموضوع، وإطلاق رقم وطني بهذا الخصوص.

وسبق أن نشرنا على صفحات ريف دييا مقال تحت عنوان ”بعد السرطان .. الإيبولا يهدد الريف“، تساءلنا خلاله عن مدى سلامة المهاجرون الأفارقة المتواجدون بجهة الريف والشرف، علما أنهم يدخلون إلى المغرب بطرق سرية وغير قانونية ولم يخصعوا للفحوصات الطبية.

اترك تعليق

This site is protected by wp-copyrightpro.com